القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار [LastPost]

الامم المتحدة.. دعت الحكومة اللبنانية في تحقيق شامل لتشكيل لجنة دولية في ايجاد نتائج شفافة في "انفجار مرفأ" بيروت

الامم المتحدة.. دعت الحكومة اللبنانية في تحقيق شامل لتشكيل لجنة دولية في ايجاد نتائج شفافة في "انفجار مرفأ" بيروت

 الامم المتحدة.. دعت الحكومة اللبنانية في تحقيق شامل لتشكيل لجنة دولية في ايجاد نتائج شفافة في "انفجار مرفأ" بيروت



بيروت (نشر الاخبار) - دعت الولايات المتحدة يوم السبت إلى إجراء تحقيق شفاف وموثوق به في الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت وأودى بحياة 172 شخصا، وقالت إن لبنان لا يمكن أن يعود أبدا لعصر كان ”يحدث فيه أي شيء“ في مرافئه وعند حدوده.
وأسفر الانفجار الذي وقع في الرابع من أغسطس آب عن إصابة 6000 شخص وتدمير مناطق واسعة من العاصمة اللبنانية وترك نحو 300 ألف بلا مأوى. وقالت السلطات إنه نتج عن ما يربو على 2000 طن من نترات الأمونيوم كانت مخزنة في المرفأ منذ أعوام دون مراعاة إجراءات السلامة.

وقال ديفيد هيل وكيل وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية بعد زيارة المرفأ ”لا يمكننا أبدا العودة إلى عصر كان يحدث فيه أي شيء في المرفأ أو على حدود لبنان وهو ما أسهم في هذا الوضع“.

وأشار إلى أن عناصر من مكتب التحقيقات الاتحادي سيصلون في غضون أيام بدعوة من لبنان للمساعدة في معرفة ملابسات ما حدث بدقة وما أدى لوقوع الانفجار.

وأجج الانفجار الغضب الشعبي ضد النخبة الحاكمة التي تواجه بالفعل انتقادات شديدة بسبب انهيار مالي هوى بالعملة وقلص قيمة المدخرات وحرم المودعين من إمكانية السحب من أموالهم.

ويشك بعض اللبنانيين في قدرة السلطات على إجراء تحقيق ملائم ويقولون أنه يتعين على دول أجنبية التدخل.

وقال رجل الأعمال جيمي إسكندر ”نحن لا نثق بالحكومة، سيكذبون علينا. ينبغي أن يشكلوا لجنة دولية للتحقيق“.

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون إن التحقيق سيبحث ما إن كان سبب الانفجار الإهمال أم أنه قضاء وقدر أم نتيجة ”تدخل خارجي“.

وقال عامل دهانات يدعى محمد خضر أثناء مشاركته في ترميم مطعم متضرر من الانفجار ”لن يفعلوا شيئا في التحقيق والعالم كله يعلم هذا“.

وقالت جماعة حزب الله، المدعومة من إيران وتدرجها الولايات المتحدة في قائمة المنظمات الإرهابية، يوم الجمعة إنها ستنتظر نتائج التحقيق الرسمي اللبناني بشأن الانفجار.

وقال الأمين العام للجماعة حسن نصر الله في كلمة بثها التلفزيون إنه إذا ثبت أنه عمل تخريبي وراءه إسرائيل فإنها ستدفع الثمن.

ونفت إسرائيل ضلوعها في الانفجار.
كما قال نصر الله إن جماعته تعارض إجراء تحقيق دولي لأن الهدف الأول منه سيكون استبعاد أي مسؤولية لإسرائيل عن هذا الانفجار إن كانت مسؤولة عنه. وأضاف أن مشاركة مكتب التحقيقات الاتحادي تؤدي الهدف نفسه.

* فراغ سياسي
أدخل الانفجار لبنان في حالة فراغ سياسي جديد منذ استقالة الحكومة التي تشكلت في يناير كانون الثاني بدعم من حزب الله وحلفائه بمن فيهم عون.

وقال أعلى مرجعية مسيحية في لبنان إن صبر الشعب اللبناني نفد مع النخبة الحاكمة.
وفي أقوى تعليق له منذ الانفجار، قال البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي إن الكنيسة تحتفظ بحق النقض على أي اقتراحات تُحل المزيد من الخراب على لبنان.

وأطلقت الأمم المتحدة يوم الجمعة مناشدة لجمع 565 مليون دولار لمساعدة لبنان. وقالت نجاة رشدي منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في لبنان يوم السبت إن الأولويات تشمل ضمان استقرار إمدادات الحبوب بعدما دمر الانفجار صومعة الحبوب الوحيدة التي يملكها لبنان في المرفأ.
وذكرت الأمم المتحدة أن الانفجار دمر ستة مستشفيات وما يربو على 20 مركزا طبيا وأكثر من 120 مدرسة.

وقالت نجاة رشدي ”نرغب في إعادة بناء ثلاثة مستشفيات دُمرت بالكامل“.

المصدر: رويترز
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع